لاستعراض الموقع بشكل صحيح عليك الترقية لمتصفح إنترنت اكسبلورر 9 أو استخدام متصفحات اخرى مثل Chrome, FireFox, Safari

فيسبوك يجمع عربا من محبي تشافيز ويحقق التفاعل غير المسبوق معه

شبكة راصد الإخبارية

لم يكن التفاعل العالمي مع رحيل الرئيس الفنزولي غو تشافيز الذي عرف بتعاطفه الكبير مع فقراء فنزولا والعالم، إذ قدم رؤية اشتراكية إبان حكمه لفنزولا مقتصرة زعماء عالميين قدموا ردود فعل مختلفة تجاه الحدث، بل تفاعل مع الحدث نخبة من العرب بمختلف الأشكال والمستويات.

وعبر نخبة عرب ومحبي تشافيز في شكل عفوي عن مشاعرهم، فراح الشاعر السعودي منير النمر يرثي تشافيز بقصيدة عنونها بـ«لتشافيز حلمي».

والقصيدة التي نشرتها صحف عربية عدة في اليوم الثاني من الوفاة وضعها الشاعر في صفحته في الفيسبوك، إذ عمل صديق الشاعر في الفيسبوك « Boumadiane Sahili» مشاركة للقصيدة المكتوبة.

وعبره أطلع الفنان الفلسطيني أشرف الشويلي على القصيدة، فقام بتلحينها وغنائها.

وعن مشاعره قال: «وجدت كلماتها على صفحة أحد اعز أصدقائي أبو مدين، فأعجبتني جدا، وقمت بتلحينها مباشرة دون التفكير في اللحن الذي أريده لشدة عمق وجمال الكلام والكتابة التي اتبعها الشاعر، حيث جعل منها قصيده مغناة أصلا».

مشيرا إلى أنه سيطورها لاحقا. وقال الشاعر في مطلع قصيدته:

"لشافيزَ طعمُ رياحٍ بعيده.

ونجمةُ حبٍّ تضيء افتتان السماءْ.

وحزنُ الشتاءْ.

وأيقونةٌ من سماءٍ تدلت كروح العنبْ.

له شكلنا.. كل حرف الصلاة التي رفرفت مثل عمر السجود.

ملاكاً أراك بأحزان شعبي.. وعشباً يُمدّدُ بوح الضياءِ

المسجى أمام العيون التي عانقت حبّها في شفاه الحبيبْ. ".

للاستماع للقصيدة: